الجغبير: يوم الوفاء للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى تخليداً حقيقياً لإنجازهم

اكد رئيس غرفتي صناعة الأردن وعمان المهندس فتحي الجغبير، ان يوم الوفاء للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى يعتبر تخليداً حقيقياً لإنجازهم وعنوانا عريضاً لتحفيزهم للاستمرار في بناء الإنجاز في كافة المجالات.
وقال المهندس الجغبير في البيان الذي أصدره اليوم، ان المتقاعدين والمحاربين القدامى هم في بداية سلسلة الإنجاز، حيث بنوا المؤسسات وطبقوا المنهج الصحيح وأرسوا القواعد، ليقوم من بعدهم بمواصلة البناء على الإنجاز المتحقق.
واكد على انه يفتخر بكونه احد المتقاعدين العسكريين والذي كان له شرف الانتساب للقوات المسلحة واحد ضباطها، مستذكرا العقيدة الرئيسية التي تربى عليها وهي الانتماء للقيادة والوطن وحماية الأمة.
وأشار الى ان المتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى سجلوا الكثير من الإنجازات في كافة القطاعات التي التحقوا للعمل فيها على الصعيد المحلي وحتى الخارجي، مشددا على ان المؤسسة العسكرية خرجت قيادات وخبرات كثيرة.
وقال ان جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم يولي المتقاعدين العسكريين عناية خاصة، لذلك يحتفل الأردن بيوم الوفاء للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى الذي يصادف في الخامس عشر من شهر شباط من كل عام.
وزاد ان جلالة الملك هو الداعم الرئيسي للمتقاعدين العسكرين والمحاربين القدامى لكونه أمضى ويمضي سنوات طويلة برفقة منتسبي القوات المسلحة.
ونوه الى ان الأردن يضرب مثالا رائعا باحتفاله بيوم الوفاء للمتقاعدين العسكريين، للتأكيد على انهم قادرين على مواصلة العطاء وتحقيق الإنجاز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق