تحطم طائرة على متنها 83 راكبا وسط أفغانستان

تحطمت طائرة ركاب على متنها 83 شخصا، الإثنين، بولاية غزني وسط أفغانستان، في وقت أشارت وكالة نوفوستي الروسية إلى أن الطائرة تابعة للجيش الأفغاني وليس لخطوط طيران “أريانا” الحكومية الأفغانية.

ونفت شركة طيران “أريانا” التقارير التي تحدثت عن تحطم طائرة تابعة لها.

وقال المتحدث باسم حاكم غزني عارف نوري: “قرابة الساعة 13,10 (08,40 ت غ) تحطمت طائرة في منطقة ديه ياك بولاية غزني. النيران تشتعل في الطائرة والقرويون يحاولون إخمادها. ما زلنا لا نعرف ما إذا كانت طائرة ركاب أو طائرة عسكرية”.

وأضاف أنّ الطائرة “كانت في طريقها من ولاية هيرات إلى العاصمة كابول” مستبعدا وجود ناجين من بين من كانوا على متنها.

كما أكد خالق داد أكبري، عضو مجلس الإقليم، وقوع الحادثة، إلا أنه أشار إلى أن محصلة الضحايا لا تزال غير واضحة.

ووفقا للمسؤوليْن، فإن الطائرة تحطمت في موقع تسيطر عليه حركة طالبان.

وأوضح نوري أنه تم إرسال فرق إنقاذ إلى موقع تحطم الطائرة، إلا أنه لا يزال من غير الواضح ما إذا كان مسلحو طالبان سيمنعونها من الوصول.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق